منوعات
محمد عبدالله مادبو جامعه الزعيم الازهزي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
» ذاكره الجسد
الثلاثاء يوليو 10, 2018 2:49 pm من طرف Admin

» ذاكره الجسد
الثلاثاء يوليو 10, 2018 2:40 pm من طرف Admin

» ذاكره الجسد
الثلاثاء يوليو 10, 2018 2:37 pm من طرف Admin

» ذاكره الجسد
الثلاثاء يوليو 10, 2018 2:29 pm من طرف Admin

» ذاكره الجسد
الثلاثاء يوليو 10, 2018 2:26 pm من طرف Admin

» ذاكره الجسد
الثلاثاء يوليو 10, 2018 2:24 pm من طرف Admin

» ذاكره الجسد
الثلاثاء يوليو 10, 2018 2:22 pm من طرف Admin

» ذاكره الجسد
الثلاثاء يوليو 10, 2018 2:19 pm من طرف Admin

» ذاكره الجسد
الثلاثاء يوليو 10, 2018 2:16 pm من طرف Admin

أغسطس 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



أفضل الكلمات الدليلية الموسومة


الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 17, 2018 10:56 am

الثقافيه والاجتماعيه

  • المواضيع
  • 15082017
    كل بيت في هذه القصيدة يعادل كتاب أقرأها جيد . هي إحدى القصائد الخالدة للشاعر صالح بن عبدالقدوس احد شعراء الدوله العباسيه .الرجاء التمعن في كلماتها ومعانيها..

    فدَّعِ الصِّبا فلقدْ عداكَ زمانُهُ
    وازهَدْ فعُمرُكَ مرَّ منهُ الأطيَـبُ

    ذهبَ الشبابُ فما له منْ عودةٍ
    وأتَى المشيبُ فأينَ منهُ المَهربُ

    دَعْ عنكَ ما قد كانَ في زمنِ الصِّبا
    واذكُر ذنوبَكَ وابِكها يـا مُذنـبُ

    واذكرْ مناقشةَ الحسابِ فإنه
    لابَـدَّ يُحصي ما جنيتَ ويَكتُبُ

    لم ينسَـهُ الملَكـانِ حيـنَ نسيتَـهُ
    بـل أثبتـاهُ وأنـتَ لاهٍ تلعـبُ

    والرُّوحُ...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 74
  • 10072018
    للكاتبه/احلام مستغانمي

    الفصل الثالث

    لقد كانت تنتمي لجيل من النساء نذرن حياتهنَّ للمطبخ، ولذا كنّ يعشن الأعياد والأعراس كوليمة حبّ، يهبن فيها من جملة ما يهبن فائض أنوثتهنَّ.. وحنانهنَ وجوع سرّي لم يجد له من تعبير آخر خارج الأكل.

    لقد كنَّ في الوقع يطعمن كل يوم أكثر من مائدة.. وأكثر من "ترّاس".. وينمن كل ليلة دون أن ينتبه أحد إلى جوعهنّ المتوارث من عصور..اكتشفت هذه الحقيقة مؤخراً فقط، يوم وجدت نفسي ربَّما وفاءً لهنَّ_ عاجزاً عن حبّ امرأة تعيش على الأكل الجاهز، ولا وليمة لها غير جسدها!

    سألتك وأنا أهرب من تلك الذكريات هربي من خدوش طفولتي البعيدة:

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 7
  • 10072018
    للكاتبه/احلام مستغانمي
    الفصل الثالث
    الجزء الثاني

    كان الموضوع ذلك اليوم هو رسم موديل نسائي عارٍ. وبينما كان جميع الطلبة متفرغين لرسم ذلك الجسد من زواياه المختلفة، كنت أنا أفكِّر مدهوشاً في قدرة هؤلاء على رسم جسد امرأة بحياد جنسيّ، وبنظرة جمالية لا غير، وكأنهم يرسمون منظراً طبيعياً أو مزهرية على طاولة، أو تمثالاً في ساحة.

    من الواضح، أنني كنت الوحيد المرتبك في تلك الجلسة. فقد كنت أرى، لأول مرة، امرأة عارية هكذا تحت الضوء تغير أوضاعها، تعرض جسدها بتلقائية، ودون حرج أمام عشرات العيون؛ وربما في محاولة لإخفاء ارتباكي رحت أرسم أيضاً. ولكن ريشتي التي تحمل رواسب عقد رجل من...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 7
  • 10072018
    للكاتبه/احلام مستغانمي

    الفصل الثالث


    الجزء الاول






    التقينا إذن..

    قالت:

    - مرحباً.. آسفة، أتيت متأخرة عن موعدنا يوم..

    قلت:

    - لا تأسفي.. قد جئت متأخرة عن العمر بعمر.

    قالت:

    - كم يلزمني إذن لتغفر لي؟

    قلت:

    - ما يعادل ذلك العمر من عمر!

    وجلس الياسمين مقابلاً لي.

    يا ياسمينة تفتحت على عجل.. عطراً أقلّ حبيبتي.. عطراً أقل!

    لم أكن أعرف أنّ للذاكرة عطراً أيضاً.. هو عطر الوطن.

    مرتبكاً جلس الوطن وقال بخجل:

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 7
  • 10072018
    للكاتبه/احلام مستغانمي
    الفصل الثاني
    الجزء الخامس



    ها أنا ذا في هذه القاعة إذن.. وها هوذا جنوني معلّق للفرجة على الجدران. تتفحصه العيون وتفسره الأفواه كيفما شاءت.. ولا أملك إلا أن أبتسم، وبعض تلك التعليقات المتناقضة تصل مسمعي. وأتذكر قولاً ساخراً لـ "كونكور":

    "لا شي يسمع الحماقات الأكثر في العالم.. مثل لوحة في متحف!".

    جاء صوت كاترين خافتاً وكأنها تتحدث لي وحدي هذه المرة:
    - عجيب.. إنني أرى هذه اللوحات وكأنني لا أعرفها، إنها هنا تبدو مختلفة..

    كدت أجيبها وأنا أواصل فكرة سابقة:

    "إن للوحات مزاجها...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 7
  • 10072018
    للكاتبه/احلام مستغانمي
    الفصل الثاني
    الجزء الرابع


    كنت أتصرف عن حدس مسبق، وكأن هذا التاريخ سيكون منعطفاً للذاكرة؛ كأنه سيكون ميلادي الآخر على يديك. وكنت أعي وقتها تماماً أن الولادة على يدك كالوصول إليك أمر لن يكون سهلاً.

    يشهد على ذلك غياب رقمك الهاتفي وعنوانك من تلك الصفحة التي لم تكن تحمل في النهاية سوى تاريخ لقائك. فهل كان من المنطقي أن اطلب منك رقم هاتفك في لقائنا الأول أو صدفتنا الأولى تلك.. وبأي مبرر وبأية حجة سأفعل ذلك، وكلّ الأسباب تبدو ملفّقة عندما يطلب رجل من فتاة جميلة رقم هاتفها؟

    كنت أشعر برغية في الجلوس إليك.. في التحدث والاستماع إليك.....

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 7
  • 10072018
    للكاتبه/احلام مستغانمي
    الفصل الثاني
    الجزء الثالث
    أنت إذن..
    تتوقفين أمام لوحة صغيرة لم تستوقف أحداً. تتأملينها بإمعان أكبر، تقتربين منها أكثر، وتبحثين عن اسمها في قائمة اللوحات.

    ولحظتها سرت في جسدي قشعريرة مبهمة. واستيقظ فضول الرسّام المجنون داخلي..

    من تكونين، أنت الواقفة أمام أحبّ لوحاتي ليّ..؟
    رحت أتأملك مرتبكاً وأنت تتأملينها.. وتقولين لرفيقتك كلاماً لا يصلني شيء منه.
    ما الذي أوقفك أمامها؟
    لم تكن أجمل ما في القاعة من لوحات، كانت لوحتي الأولى وتمريني الأول في الرسم فقط..
    ولكنني أصررت هذه المرة، على أن تكون حاضرة في معرضي الأهم هذا،...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 8
  • 10072018
    للكاتبه احلام مستغانمي
    الفصل الثاني
    الجزء الثاني

    وقبل أن تصلني كلماتك.. كان نظري قد توقَّف عند ذلك السوار الذي يزين معصمك العاري الممدود نحوي.

    كان إحدى الحليّ القسنطينية التي تُعرف من ذهبها الأصفر المضفور، ومن نقشتها المميزة. تلك "الخلاخل" التي لم يكن يخلو منها في الماضي، جهاز عروس ولا معصم امرأة من الشرق الجزائري.

    مددت يدي إليك دون أن أرفع عيني تماماً عنه. وفي عمر لحظة، عادت ذاكرتي عمراً إلى الوراء. إلى معصم (أمّا) الذي لم يفارقه...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 7
  • 10072018
    للكاتبه احلام مستغانمي
    الفصل الثاني
    الجزء الاول





    كان يوم لقائنا يوماً للدهشة..
    لم يكن القدر فيه هو الطرف الثاني، كان منذ البدء الطرف الأول. أليس هو الذي أتى بنا من مدن أخرى، من زمن آخر وذاكرة أخرى، ليجمعنا في قاعة بباريس، في حفل افتتاح معرض للرسم؟

    يومها كنت أنا الرسام، وكنت أنت زائرة فضولية على أكثر من صعيد.

    لم تكوني فتاة تعشق الرسم على وجه التحديد. ولا كنت أنا رجلاً يشعر بضعف تجاه الفتيات اللائي يصغرنه عمراً. فما الذي قاد خطاك هناك ذلك اليوم؟.. وما الذي أوقف نظري طويلاً أمام وجهك؟

    كنت رجلاً تستوقفه الوجوه، لأن وجوهنا...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 16
  • 10072018

    للكاتبه احلام مستغانمي
    الفصل الاول
    الجزء الثاني

    سأدعوك هكذا.. ليس هذا اسمك على كل حال. إنه أحد أسمائك فقط.. فلأسمينَّك به إذن مادام هذا الاسم الذي عرفتك به، والاسم الذي أنفرد بمعرفته. اسمك غير المتداول على الألسنة، وغير المسجّل على صفحات الكتب والمجلات، ولا في أيّ سجلات رسمية.

    الاسم الذي مُنحته لتعيشي وليمنحك الله الحياة والذي قتلته أنا ذات يوم، وأنا أمنحك اسماً رسمياً آخر، ومن حقي أن أحييه اليوم، لأنه لي ولم يُنادِكِ رجل قبلي يه.

    اسمك الطفولي الذي يحبو على لساني، وكأنك أنت منذ خمس وعشرين سنة. وكلما لفظته، عدت طفلة تجلس...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 16
  • 10072018
    للكاتبه/احلام مستغانمي



    الفصل الأول




    ما زلت أذكر قولك ذات يوم :
    "الحب هو ما حدث بيننا. والأدب هو كل ما لم يحدث".
    يمكنني اليوم, بعد ما انتهى كل شيء أن أقول :
    هنيئا للأدب على فجيعتنا إذن فما اكبر مساحة ما لم يحدث . إنها تصلح اليوم لأكثر من كتاب .
    وهنيئا للحب أيضا ...

    فما أجمل الذي حدث بيننا ... ما أجمل الذي لم يحدث... ما أجمل الذي لن يحدث .

    قبل اليوم, كنت اعتقد أننا لا يمكن أن نكتب عن حياتنا إلا عندما نشفى منها .
    عندما يمكن أن نلمس جراحنا القديمة بقلم , دون أن نتألم مرة أخرى .

    عندما...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 15
  • 10072018
    أسباب رفض الرجل لاهتمام المرأة به

    قد تبدأي في إظهار الاهتمام تجاه رجلا ما، ولكنك تفاجأين أن هذا الرجل لا يهتم بك. أعلم أنك تشعرين بالإحباط وقتها ولا تفهمين لماذا لا يهتم بك الطرف الآخر. قد تبدأين في الشعور بعدم الثقة في نفسك أو يتجه تفكيرك إلى خطط لكي تجذبي ذلك الشخص إليك. إن كنت حقا ترغبين في معرفة السبب وراء رفض الرجل لاهتمامك، اقرأي الأتي:

    المبالغة في الاهتمام

    أنت تقومين بالاهتمام برجل وتظنين من داخلك أنك تقومين بشيء رائع للغاية يجب أن يتم تقديره، وتلاحظين عدم اهتمامه بك. أود أن أخبرك ليس كل الرجال مثل بعضهما، فالاهتمام شيء جميل ولكن إن كان مبالغا فيه فستجدين...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 17
  • 12052018
    كان هناك عجوز يعيش مع ابنه وزوجة ابنه وحفيده، وعندماأصبح العجوز متقدماً بالسن ، لم يعد يقوى على الأكل بشكل طبيعي، حيث أصبحت يداه ترتجفان ونظره الضعيف يؤدي إلى إسقاط الطعام من يده أحياناً، وذات يوم سقط طبق الطعام من يدي العجوز وانكسر ، عندها غضبت زوجة ابنه من ذلك الموقف وطلبت من الزوج أن يجد حلاً لذلك ، فكر الزوج في الأمر وخطر له أن يصنع لوالده طبقاً من الخشب ، وتجنباً لسكب الطعام على المائدة،تم إجبار العجوز على تناول طعامه وحيداً بعيداًعن العائلة ،العجوز كلما وضع له الأكل وحيداً كانت الدموع تسيل على وجنتيه، لأنه كان يشعر أنه منبوذاً في أيامه الأخيرة ،حيث أجبر على الأكل وحيداً بينما تستمتع باقي...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 19
  • 12052018
    شاب وحكيم سار الفتى عشرات الأيام قبل أن يصل إلى القصر المبني على قمة الجبل الذي يسكن به الحكيم الذي هو ذاهب إليه .. وحين وصل وجد جموعا من الناس في القصر ، انتظر الشاب حتى يصل دوره ليكلم الحكيم فيما جاء لأجله .. أستمع الحكيم إلى الشاب بكل انتباه وبعد استماع الحكيم للشاب ، قال له : إن الوقت لا يستع الآن سأطلب منك طلب Like a Star @ heaven ا تنفذه وتعود لي بعد ساعتين ، أعطى الرجل الحكيم للشاب ملعقة فيها بضع نقاطٍ من زيت ، وطلب منه ان يحملها طوال جولته بالقصر ، امسك الشاب الملعقه ، فأضاف الحكيم ، إياك ان توقع الزيت منها ، أريدك...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 17
  • 12052018
    كان لأحد الأمهات عين واحده وقد كرهها ابنها لما كانت تسببه له من احراج ، فكان يرى شكلها مقززا ، و كانت هذه الأم تعمل طاهية في المدرسة التي كان يدرس ابنها فيها لتعيله و تساعده على أن يكمل دراسته ، كان الولد دائماً يحاول أن يخفي عن أصحابه أن تلك الطاهية أمه خوفاً من تعليقاتهم و خجلاً من شكلها في أحد الأيام صعدت الام إلى فصل ابنها كي تسأل عنه و تطمئن على تحصيله الدراسي ، أحس الولد بالإحراج و الضيق نتيجة لما فعلته أمه ، تجاهلها و رماها بنظرة مليئة بالكره و الحقد في اليوم التالي قام أبدى أحد التلامذة سخريةً من ذلك الولد قائلاً له : يا ابن الطاهية ذات العين الواحدة ، حينها تضايق الولد كثيراً و تمنى لو...

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 25
  • 12052018
    أروع القلوب قلب يخشى الله وأجمل الكلام ذكر الله وأنقى الحب الحب لله

    من طرف Admin - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 23
 

عدد المتصفحين الحاليين للمنتدى: لا أحد
المشرفون

لا أحد

صلاحيات هذا المنتدى:

لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

المفتاح
  • مساهمات جديدة مساهمات جديدة
  • مساهمات جديدة [ موضوع شعبي ] مساهمات جديدة [ موضوع شعبي ]
  • مساهمات جديدة [ موضوع مقفل] مساهمات جديدة [ موضوع مقفل]
  • لا مساهمات جديدة لا مساهمات جديدة
  • لا مساهمات جديدة [موضوع شعبي ] لا مساهمات جديدة [موضوع شعبي ]
  • لا مساهمات جديدة [موضوع مقفل] لا مساهمات جديدة [موضوع مقفل]
  • إعلان إعلان
  • مثبت مثبت
  • إعلان عام إعلان عام